recent
أخبار ساخنة

تاريخ سقوط الصاروخ الصيني وعلى اي بلد سيسقط

Mi7bar.com
الصفحة الرئيسية

 


حذر الخبراء من أن صاروخًا صينيًا خارج نطاق السيطرة يبلغ وزنه 21 طنًا سيسقط على الأرض قريبا ويمكن أن يهبط على مناطق مأهولة بالسكان، وهو ما أثار القلق في كل مكان حول العالم، فإنه من المتوقع أن يعود صاروخ Long March 5b الصيني الذي تم إطلاقه يوم الخميس إلى الأرض في غضون الأيام القليلة المقبلة، ولكن المخاوف حول سقوط بقاياه بشكل مفاجئ على سكان الأرض تتصاعد.

 

ووفقا لما ذكرته صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، قال جوناثان ماكدويل، عالم الفلك الذي يتتبع الأجسام التي تدور حول الأرض، أن الطريق يأخذها إلى الشمال قليلاً من نيويورك ومدريد وبكين وإلى أقصى الجنوب مثل جنوب تشيلي وويلينجتون، نيوزيلندا".

 

ويمكن أن تهبط في أي مكان في هذا النطاق، الذي يغطي المحيطات والمناطق المأهولة وغير المأهولة بالسكان، لكن معظمها سيحترق في الغلاف الجوي.

 

رصدت أجهزة تعقب الأقمار الصناعية، أن الصاروخ الذي يبلغ طوله 100 قدم يسير بسرعة تزيد عن أربعة أميال في الثانية.

 

أطلقت الصين Long March 5B في الساعة 11:23 صباحًا بالتوقيت المحلي يوم الخميس لتسليم المرحلة الأولى من محطتها الفضائية القادمة، وهى الوحدة، المسماة "Tianhe" ، أو "Harmony of the Heavens"، والتى ستصبح أماكن معيشة لثلاثة من أفراد الطاقم بمجرد اكتمال الهيكل الضخم.

 

كما أفادت وسائل الإعلام الحكومية، أن الصين تهدف إلى استكمال محطة الفضاء الصينية، المعروفة باسم تيانجونج (القصر السماوي) بحلول نهاية عام 2022، بعد إطلاق عدة وحدات أخرى، وعند اكتمالها، ستدور محطة تيانجونج الفضائية حول الأرض على ارتفاع من 211 إلى 280 ميلًا.

 

وتهدف الصين إلى أن تصبح قوة فضائية رئيسية بحلول عام 2030 لمواكبة المنافسين، بما في ذلك الولايات المتحدة وروسيا ووكالة الفضاء الأوروبية، بإنشاء المحطة الفضائية الأكثر تقدمًا التي تدور حول الأرض، ومع ذلك، فإن عودة الصاروخ بهذا الشكل بعد فقدان السيطرة عليه، يمكن أن تضع حدا للاحتفال الصيني إذا هبطت المركبة في منطقة مأهولة.

 

ولاحظ متتبعو الحطام الفضائي أن الصاروخ يتحرك ببطء وبشكل غير متوقع إلى الأرض خلال الأيام القليلة الماضية، وستكون إعادة دخول المركبة واحدة من أكبر عمليات الهبوط غير المتحكم فيه على الإطلاق.

 

وتدرك الصين احتمال الهبوط غير المتحكم فيه، كما قال هولجر كراج، رئيس مكتب برنامج سلامة الفضاء لوكالة الفضاء الأوروبية،" من الصعب دائمًا تقييم كمية الكتلة وعدد الشظايا المتبقية دون معرفة تصميم الكائن، ولكن "القاعدة العامة" المعقولة هي حوالي 20-40% من الكتلة الجافة الأصلية".


google-playkhamsatmostaqltradent