recent
أخبار ساخنة

1. بحث عن البيئة 2. مفهوم البيئة 3. عناصر البيئة 4. المشاكل التي تتعرض لها البيئة 5. أفكار للمحافظة على البيئة

Mi7bar.com
الصفحة الرئيسية

 



فهرس البحث          

1.       بحث عن البيئة

2.       مفهوم البيئة

3.       عناصر البيئة

4.       المشاكل التي تتعرض لها البيئة

5.       أفكار للمحافظة على البيئة

بحث عن البيئة ، البيئة تُحيط بالإنسان من كل مكان، فهي النبات، والحيوان، الجماد، وهي المسئولة عن طريقة معيشة الإنسان ونمط حياته وترتبط بصحته العامة، ويوجد بالبيئة الكثير من العناصر التي يؤثر فيها الإنسان ويتأثر بها في ذات الوقت، وتهتم العديد من الدول بموضوع البيئة فقد تم عقد المؤتمرات حول موضوع البيئة وكيفية الحفاظ عليها، فهي الشغل الشاغل للعالم الحديث في الوقت الراهن نتيجة لما أصبحنا نعانيه من مشاكل ومخاطر صحية بسبب عدم الحفاظ عليها، وسوف نلقي مزيد من الضوء على البيئة من خلال بحث عن البيئة.

 

بحث عن البيئة

مفهوم البيئة

البيئة مصطلح شائع ويرتبط مدلوله بنمط العلاقة بين البيئة وبين مستخدمها البيئة، بمعنى علاقة النشاطات البشرية بجالات معينة: البيئة الصناعية، البيئة الزرعية، البيئة الصحية، البيئة الثقافية، البيئة الاجتماعية، والبيئة السياسية

وكلمة Ecology التي ترجمت إلى العربية بعبارة “علم البيئة” يعود أصلها إلى العالم الألماني ارنست هيجل Ernest Haeckel وهي نتيجة دمج كلمتين يونانيتين هما Oikes ومعناها مسكن، و Logos ومعناها علم.

 

وعرف هيجل علم البئة بكونه العلم الذي يدرس علاقة الكائنات الحية بالوسط الذي تعيش فيه ويهتم هذا العلم بالكائنات الحية وتغذيتها، وطرق معيشتها وتواجدها في مجتمعات أو تجمعات سكنية أو شعوب، كما يتضمن أيضاَ دراسة العوامل غير الحية مثل خصائص المناخ (الحرارة، الرطوبة، الإشعاعات، غازات المياه والهواء) والخصائص الفيزيائية والكيميائية للأرض والماء والهواء.

 

عناصر البيئة

تتكون البيئة من مجموعة من العناصر المترابطة مع بعضها البعض لكي نعيش في بيئة مثالية ومتكاملة، وفي حالة حدوث خلل في أي من هذه العناصر يحدث خلل للنظام البيئي، ويمكن تقسيم عناصر البيئة لاثنين من المجموعات، وهما كالآتي:

 

العناصر الحية: وتتمثل في الكائنات الحية، والمنافسين على الغذاء، والكائنات المفترسة، والطفيليات والبكتيريا.

العناصر غير الحية: وتتمثل في الظروف المحيطة، وهي أشعة الشمس، ودرجة الحرارة، ودرجة الحموضة الخاصة بالتربة التي تعيش بها الكائنات، وغيرها من عناصر غير حية.

المشاكل التي تتعرض لها البيئة

تشهد البيئة من حولنا الكثير من الاعتداءات التي تمثل خطراُ على بقاء الإنسان، نتيجة إحداث الخلل في التوازن البيئي، ومن أهم المشاكل التي تتعرض لها البيئة ما يلي:

                             

التلوث، ويتمثل في التلوث المائي والهوائي وتلوث التربة، وهذا التلوث ناتج عن خروج عوادم السيارات، وانبعاثات الغازات السامة من المصانع، واستخدام وسائل النقل، وتلوث مياه الصرف الصحي، وتلوث مياه الأنهار والمحيطات مما يؤدي لنفوق الحيوانات.

كذلك التلوث الحراري الذي يُعرف بالمياه الحارة التي تُصرف للبحار والمحيطات مما يؤدي لارتفاع حرارتها، والتسبب في التلوث الحراري، ونقص معدلات الأكسجين الذائب بالماء.

 

 

وفيما يخص تلوث التربة فهو ناتج عن تساقط المطر الحمضي، والتلوث بالمواد الكيميائية، والمياه العادمة، وبقايا الكائنات، وغيرها من ملوثات للبيئة.

 

 

الحوادث البيئية الناتجة عن نشاط الإنسان مما يؤدي للتأثير على النظام البيئي، وهي من الحوادث النادرة وتكون ناتجة عن الاخلال بإجراءات السلامة، ومنها تسرب النفط، وانقلاب ناقلات النفط، ومن الأفضل لتجنب هذا النوع من الحوادث انشاء بروتوكول للأمان عن طريق الأنظمة الخاصة بالكشف بالحوسبة.

أفكار للمحافظة على البيئة

يوجد العديد من الأفكار التي يمكن من خلالها الحفاظ على البيئة قدر الإمكان، ومنها ما يلي:

 

v      النشر لثقافة النظافة في المناطق العامة من خلال الالتزام باستخدام سلة المهملات في هذه المناطق.

v      إطلاق صفحات على منصات التواصل الاجتماعي لتوضيح أهمية البيئة، وأهمية المحافظة عليها.

v      إنتاج الأفلام الوثائقية التي تتحدث عن الكوارث البيئية، وكيفية تجنبها، والمحافظة على البيئة.

v      تعزيز المساحات الخضراء لزيادة نسبة الأكسجين في الجو.

v      وضع القوانين والغرامات لمن تسول له نفسه القيام بتلويث البيئة بأي نوع من الملوثات.

v      اللجوء لاستخدام مصادر الطاقة المتجددة ونذكر منها، طاقة الشمس، الطاقة الجيولوجية وطاقة الرياح.

v      إلقاء المحاضرات للتوعية بأهمية البيئة وكذلك تواجدها في المراكز البيئية.

v      تحديد يوم عالمي للاحتفال بالبيئة.

v      طبع اللافتات والإعلانات عن أهمية البيئة وتوزيعها على الشوارع والمناطق العامة.

v      ضرورة استبدال الأسمدة الكيميائية بأنواع الأسمدة العضوية للمحافظة على النباتات وعلى التربة.

v      التعزيز من أداء البرامج التابعة لوزارة البيئة لنشر الثقافة العامة حول الحفاظ عليها.

v      وضع ميزانية خاصة من أجل حماية البيئة وذلك بالتنسيق مع الجهات الحكومية والبلدية.

v      تعزيز الجهود الذاتية وذلك من خلال تحفيز الشباب على الجهود التطوعية لتنظيف البيئة في الأماكن العامة، وتوعية الأطفال بأهمية القيام بذلك.

v      زيادة حملات التشجير بجميع المناطق.


google-playkhamsatmostaqltradent