الرحامنة : تكريم الأطر التعليمية وتتويج التلميذات والتلاميذ المتفوقين بجماعة عكرمة قيادة رأس العين
8074691237176165
recent
أخبار ساخنة

الرحامنة : تكريم الأطر التعليمية وتتويج التلميذات والتلاميذ المتفوقين بجماعة عكرمة قيادة رأس العين

الخط

تملالت – الحسن اليوسفي
تتويجا لنهاية العام الدراسي 2020/2019، ومكافأة للتلميذات والتلاميذ المتميزين، وتشجيعا لروح المنافسة الشريفة والتطلع إلى الإبداع والتفوق، وتقديرا للمجهودات النبيلة التي تبذلها الأطر التربوية والإدارية على صعيد الأكاديمية والمديريات التابعة لإقليم الرحامنة جهة مراكش اًسفي، وتحت شعار، ” التميز الدراسي دعامة أساسية لتحسين مردودية منظومة التربية والتكوين ، ” نظمت جماعة عكرمة بشراكة مع مجموعة مدارس عكرمة يومه الجمعة 06 يوليوز2019، ابتداء من الساعة العاشرة صباحا بمركز دار المرأة بدوار الدبيبزات جماعة عكرمة قيادة رأس العين إقليم الرحامنة، حفل التميز لفائدة التلميذات والتلاميذ المتفوقين والمتفوقات، الذين تبوأوا المراكز الأولى في مستوى السادس إبتدائي، ومستوى التاسعة إعدادي، ومستوى الباكالوريا، كما تم تكريم الأطر التربوية والأساتذة الذين شملتهم الحركة الانتقالية من المؤسسة، وشمل التكريم أيضا الأستاذة التي اجتازت مبارات التفتيش التربوي بنجاح.
وقد أستهل حفل تتويج الأساتذة والتلاميذ والتلميذات بالاستماع إلى النشيد الوطني، تلتها بعد ذلك آيات بينات من الذكر الحكيم، كما تميز الحفل بحضور قائد قيادة رأس العين السيد عبد اللطيف المروتي، الذي دأب على متابعة جميع المناسبات و الأنشطة التربوية والثقافة والرياضية والتنموية والاجتماعية بالمنطقة والإقليم، منذ توليه لمهامه بقيادة رأس العين إقليم الرحامنة، كما أزدان الحفل تألقا بحضور رئيس جماعة عكرمة السيد ميلود المعناوي، ورئيس جمعية المضير للثقافة والتنمية الاجتماعية وموظف بجماعة عكرمة السيد أحمد لعطاعطة، وموظف قيادة رأس العين السيد نبيل البوزيدي، و الشيخ الحضري السيد عبد العزيز ولد النجار، والسيد رئيس مصلحة التخطيط بمندوبية الرحامنة، بالإضافة إلى ممثل عنالمديرية الإقليمية للتعليم بالرحامنة، وأعوان السلطة، وموظفي جماعة عكرمة، وموظفي قيادة رأس العين، ناهيك عن حضور أسرة التربية والتكوين، وجمعيات المجتمع المدني، وأباء وأوليات وأمهات التلاميذ والتلميذات، وعدد كبير من ساكنة المنطقة والنواحي.
وفي كلمة للجريدة من طرف رئيس جماعة عكرمة السيد ميلود المعناوي، هنأ فيها كل التلاميذ والتلميذات، والأطر التعليمية والإدارية على الجهود التي بذلوها والتي توجت بتحقيق نتائج مشرفة، كما أكد إلى أن حفل نهاية السنة الدراسية هو تقليد سنوي تلتئم فيه أسرة التعليم والسلطات المحلية والإقليمية بالمنطقة، لتتويج نخبة من أبنائها البررة الذين اجتهدوا وكدوا طيلة سنة دراسية كاملة، معتبرا إياها فرصة لدعوة المحتفى بهم لزملائهم للمزيد من المثابرة والعطاء، وقال أيضا أن الفضل في تحقيق هذه النتائج يعود للتلميذات والتلاميذ، ولأطر هيئة التدريس بالفصول الدراسية، والإدارة التربوية بالمؤسسات التعليمية، وهيئتي التوجيه والمراقبة، والأطر الإدارية العاملة بمقر النيابة الإقليمية وغيرهم، ولم يفوت رئيس جماعة عكرمة السيد ميلود المعناوي الإشادة بمجهودات السيد عامل إقليم الرحامنة، والسلطات الإقليمية والمحلية، والمجالس المنتخبة، ومصالح الدرك الملكي، والقوات المباراة، والقطاعات الحكومية، والجمعيات المهنية، والنقابات التعليمية، والمجتمع المدني، على أدوارهم في مواكبة وتتبع قطاع التربية الوطنية بصفة عامة.
أما رئيس جمعية المضير للثقافة والتنمية الاجتماعية بالرحامنة السيد أحمد لعطاعطة، فقد شكر في تصريحة لجريدة المغرب الحر جميع أطر المديرية الإقليمية وعلى رأسها السيد المدير الإقليمي على جهودهم لصالح تطوير المنظومة التربوية، كمانوه بدور مختلف السلطات والمصالح الأمنية، ورؤساء مراكز الامتحانات، وأطر المراقبة والتصحيح على حسن تدبير الاستحقاقات التربوية، التي مرت في ظروف جيدة، معربا عن تشكراته لجميع المسؤولين الاقليميين والمحليين على عنايتهم بقطاع التربية والتعليم، وعلى رأسهم السيد عامل إقليم الرحامنة، الذي مافتىء يقدم الدعم اللازم لفيدرالية جمعيات الأباء لتحسين ظروف التمدرس وجودة التعليم، كما هنأ بالمناسبة جميع الأمهات والآباء على ماحققه أبناؤهم وبناتهم من نتائج جيدة، دون أن ينسى التنويه بمجهودات تلميذات وتلاميذ جماعة عكرمة الرحامنة، وحصولهم على هذه النتائج المشرفة المستحقة.
وفي نهاية الحفل، تم تكريم وتوزيع الشواهد التقديرية والجوائز على المتفوقين والمتفوقات في مختلف المستويات الدراسية.

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

نموذج الاتصال
الاسمبريد إلكترونيرسالة